مقالات

الأكاديمية البريطانية للتدريب والتطوير

 

الأكاديمية البريطانية للتدريب والتطوير

تختلف استراتيجيات إنشاء الشركات باختلاف طبيعة الشركة وهدفها، لكن هناك عدة استراتيجيات لبناء شركة قوية تكون مشتركة وتصلح لأي شركة تريد أن تكوّن اسم لها في السوق.

استراتيجيات بناء شركة قوية

ما هي أهم ثلاث استراتيجيات بناء شركة قوية

1-     تحديد ماهية الشركة

من استراتيجيات بناء شركة قوية هو معرفة ما هو عليه شركتك وما هو ليست عليه، فالعديد من الشركات تمر في أزمة في تحديد هويتها، هل هي شركة للمنتجات أو مؤسسة للخدمات؟ 

لكن إذا أردت بناء شركة قوية عليك تحديد مهمة الشركة وتكوين دور مهم في السوق، وهذا يعني أيضا فهم عملائك واحتياجاتهم. يمكن إجراء بحوث على توّفر العرض والطلب للمنتج أو الخدمة التي تريد أن تطرحها مؤسستكوذلك قبل أن تستثمر ملايين الدولارات فيها، فحتى وإن كنت تعتقد أنك تعرف ما يريده المستهلكون، قد تكون الافتراضات الخاصة خارج القاعدة كلياً، ولهذا إذا كانت نتائج الأبحاث لا تدعم الخطة الأصلية لا مشكلة في التغيير ولا خوف منه على الإطلاق. على سبيل المثال، بدأ تويتر في الواقع كموقع للتدوين الصوتي (البودكاست) ولكن خلال تلك الفترة تطور موقع (اي تيونز) بشكل كبير وازدادت شعبيته، فتخوف مؤسسو تويتر من زوال الشركة وأعطوا موظفيهم أسبوعين للخروج بأفكار جديدة، والنتيجة كانت ولادة منصة المدونات الصغيرة.

 

2-     إنشاء قاعدة بشرية للنمو

من بين أقدم وأهم الاستراتيجيات من استراتيجيات بناء شركة قوية هي استراتيجية إدارة رأس المال البشري وتطوير أعمال الوظائف وتنمية الموارد البشرية، لأنه بالقاعدة البشرية التي لديك يمكنك توظيف واستبقاء المواهب اللازمة لتحقيق أهدافك في سوق تنافسية، والأهم هو التنوع في الخبرات، كما لا تنس أن نجاح الشركات يعتمد بشكل كبير على القوى العاملة التي تعمل بها، وذلك لأن المعرفة والمهارة والقدرات تنبع أساساً من أعضاء المنظمة، وتمثل قاعدة المعرفة الأساس لتصميم وإعداد الكفاءات في الشركة.

3-     تنمية الشركة مع الاستحواذ على الشركات الأخرى

بعد إنهاء الاستراتيجية السابقة بنجاح، تبقى الاستراتيجية الأخيرة من استراتيجيات بناء شركة قوية وهي استراتيجية التنمية والتوسعة، لكن بالنسبة للشركات اليوم وعلى نطاق تحقيق معدلات نمو عالية يعتبر أمر نادر الحدوث، وهو يضع ضغوطاً لا مبرر لها على الموارد المتاحة وغالباً ما يؤدي إلى نمو هرمي للشركة مقابل نموها الإنتاجي، لكن للحصول على قفزات نوعية أكثر، يمكنك أن تعمل على تنمية شركتك داخلياً ووضع خطة للاستحواذ على الشركات الأخرى. بعبارة أخرى، يمكنك الاستمرار في تقوية الأداء الوظيفي لشركتك، مع جلب خبرات جديدة متواجدة ضمن شركات جاهزة مسبقاً، هذا يمنحك فرصة لتنمية قاعدة العملاء والاحتفاظ بهم لشركتك.

بحث عن الدورات

  العلوم الإدارية   المعارض و المؤتمرات   السلامة و الأمن   العلوم السياسية   الإدارة الصحية
التخطيط الاستراتيجي   التسويق و الإعلان   الإدارة التربوية   العلاقات الدولية   إدارة المستشفيات
  التخطيط الإداري   إدارة المبيعات   تجارة التجزئة   الصحافة و الإعلام   علم النفس
إدارة الموارد البشرية   إدارة التفاوض   التجارة و الاقتصاد   العلاقات العامة   رعاية الطفل
  المحاسبة قسم الإدارة المالية   إدارة نظم المعلومات   التجارة الدولية   الصحة العامة   الإرشاد النفسي
  الاستثمار و البورصات   الإدارة الهندسية   التجارة الإلكترونية   الطب البديل   إدارة المكاتب
  إدارة البنوك وأسواق المال   إدارة المشاريع   التأمين و المخاطر   التغذية و الحميات   السكرتارية التنفيذية
الإدارة السياحية والفندقة   الجودة الشاملة   الخدمات اللوجستية   اللياقة البدنية   العلاج النفسي
  البروتوكول وفن الأتيكيت   الإدارة البيئية   إدارة المخازن   الإرشاد الصحي   ذوي الاحتياجات الخاصة