مقالات

الأكاديمية البريطانية للتدريب والتطوير

 

الأكاديمية البريطانية للتدريب والتطوير

عندما لا يكون هناك أحد في الجوار، فإن عدة حقائق يقولها المدير الناجح لنفسه، حيث يجلس المدراء مع أنفسهم قليلا، ليحادثوها قليلاً من أجل تقييم قضية ما، يفكرون في حل أو رؤية جديدة، يبحثون عن الصياغة الأفضل والمعلومات الأنسب عند قولها علناً أمام الموظفين، ويتأكدون أنها تعطى بطريقة كما من المفترض أن تبدو، لكن في سبيل ذلك لا بد للقائد أن يركز على حقائق يقولها المدير الناجح لنفسه وبشكل يومي، حقائق تمكنه من التركيز في العمل لاحقاً، واختيار المناسب منه ليكون منهجاً لكامل الفريق أو الشركة.

حقائق يقولها المدير الناجح لنفسه يوميا

عدة حقائق يقولها المدير الناجح لنفسه يومياً

 أستطيع أن أفعل الأفضل دائما:

في حال كان المدير قد تمكن من الوصول إلى منصب مرموق كمنصب الرئيس التنفيذي للشركة، فهذا لا يعني أنه قد وصل إلى قمة النجاح، ولا يجب أن يتوقف على صقل المهارات الموجودة لديه، أي أنه مثل بقية أفراد الشركة ينبغي عليه أن يطور ويبتكر الجديد دائماً، وهذه حقيقة هامة وأحد أبرز حقائق يقولها المدير الناجح لنفسه.

 لقد كنت على خطأ في بعض الأحيان:

الاعتراف بارتكاب الأخطاء لا يقلل من قيمة المدير، بل على العكس، فهو يعزز من قيمته في عيون الآخرين، ويظهره بموقع المسؤول عن أفعاله، ويذكر نفسه بأنه وإذا كان المدير، فهذا لا يعني أنه على صواب دائما، وكثيراً ما جرى الحق على ألسنة أصغر الموظفين وأبسطهم.

أنا مدير جيد مثل فريقي

يعترف القادة الناجحين بأن النجاح لم يأت من مجرد ما فعلوه هم فقط، بل ببساطة يكون النجاح بتوفير الموارد البشرية والمواهب الحقيقية المسؤولة عن النتائج الجيدة في الشركة، وبكونه هو المدير فلا يعني أنه الأهم، بل يعني أنه الأكبر مسؤولية ومهاماً، وما حدث من نجاح فهو ناتج عن إشراك الفريق في عملية تقرير الاستراتيجية وتحديد خطة العمل، مما زاد من القدرة على تحقيق الأهداف.

أنا أحب ما أقوم به:

في الواقع إن القائد الرائع هو من يعبر عن حماسه وشغفه فيما يفعله، وأحيانا وكنوع من حقائق يقولها المدير لنفسه يومياً: (هذا نجاح باهر، وأنالا أستطيع أن أصدق أنني أتلقى المال للقيام بذلك!)

يمكنني أن أفشل، ومع ذلك ما زلت ناجحاً:

القادة الناجحون يقومون باحتضان فشلهم، ويعرفون أن الفشل هو من قادهم إلى النجاح في النهاية، والدليل على ذلك بأنهم يجدون النجاح أكثر حلاوة عندما يأتي من خلال الفشل عدة مرات، لذلك فهم يقدرون النجاحات التي تأتي بصعوبة بالغة.

كانت تلك أبرز خمسة حقائق يقولها المدير الناجح لنفسه يومياً، فمن وجهة نظره أنه يجب أن يتذكرها دائماً، حتى يتمكن من الصعود بعجلة التطور في شركته وموظفيه على حد سواء، والأكاديمية البريطانية للتدريب والتطوير تقدم لكل المدراء برنامجًا متكاملا من الدورات التي تضمن رفع المهارات لديهم لقيادة الشركة نحو النجاح دومًا.

بحث عن الدورات

  العلوم الإدارية   المعارض و المؤتمرات   السلامة و الأمن   العلوم السياسية   الإدارة الصحية
التخطيط الاستراتيجي   التسويق و الإعلان   الإدارة التربوية   العلاقات الدولية   إدارة المستشفيات
  التخطيط الإداري   إدارة المبيعات   تجارة التجزئة   الصحافة و الإعلام   علم النفس
إدارة الموارد البشرية   إدارة التفاوض   التجارة و الاقتصاد   العلاقات العامة   رعاية الطفل
  المحاسبة قسم الإدارة المالية   إدارة نظم المعلومات   التجارة الدولية   الصحة العامة   الإرشاد النفسي
  الاستثمار و البورصات   الإدارة الهندسية   التجارة الإلكترونية   الطب البديل   إدارة المكاتب
  إدارة البنوك وأسواق المال   إدارة المشاريع   التأمين و المخاطر   التغذية و الحميات   السكرتارية التنفيذية
الإدارة السياحية والفندقة   الجودة الشاملة   الخدمات اللوجستية   اللياقة البدنية   العلاج النفسي
  البروتوكول وفن الأتيكيت   الإدارة البيئية   إدارة المخازن   الإرشاد الصحي   ذوي الاحتياجات الخاصة