الأقسام

نظرة عامة

الأهداف والفئة المستهدفة

عرفت الحضارة الإنسانية مفهوم الإدارة منذ القدم وتطور وتنوع حتى وصلنا إلى إدارة الأداء والتي هي إيجاد أفضل توافق بين الأهداف التي يسعى إليها الفرد من خلال عمل يحصل عليه في شركة ما ، وبين ما تسعى إليه تلك الشركة عند توظيف عمال بحيث يحققوا لها أقرب ما يكون لخطتها الإنتاجية.

ميزات إدارة الأداء في ميدان العمل المؤسساتي:

إن لنظام إدارة الأداء ميزات متعددة في مجال العمل المؤسساتي، وأهمها:

-تنظيم العمل ووضع خطة مسبقة من أجل إدارة الأداء للتقليل من فوضى العمل ومن الانحرافات للخطة الإنتاجية عن ما هو مطلوب.

-وضع برنامج لحجم الإنتاج واختيار الأساليب الملائمة لتحقيقه بما يتناسب مع الموارد البشرية و المعدات والتقنيات ووقت العمل وظروف الشركة أو المنشأة.

 

-تعزيز شعور الفرد العامل بالمسؤولية وأن عمله مراقب وسيتم تقييمه وبالتالي يرتبط وجوده بالمنشأة وكيفية ترقيته أو نقله بجودة عمله وبالتالي يسعى لأن يقدم أفضل ما يمكن .

-إحياء روح التعاون بين الإدارة و الأفراد من خلال السعي لتحقيق خطة العمل المشترك والمعدة مسبقا.

ولكن يرى البعض أن إدارة الأداء لها بعض المساوئ التي من الممكن أن تنعكس سلباً على العمل مثل:

-قد يشعر الأفراد العاملون بالمنشأة ببعض القيود التي تحد من الحرية في العمل.

-تغير الظروف خلال الدورة الإنتاجية عن ما هو مخطط له مثل حدوث عطل فني كبير غير محسوب له أو الكوارث الطبيعية وغيرها من المشاكل التي لاتتضمنها احتياطات الإدارة عند وضع خطة إدارة الأداء.

-التحيز إلى التقديرات الشخصية وعدم الإحاطة الكافية في بعض الأحيان.

 

تقييم إدارة الأداء:

لتقييم نظام إدارة الأداء لابد من أخذ بعض المعايير بالاعتبار ومنها:

1-اختيار الأفراد: سواء رؤساء أو مرؤوسين، حيث أن الأفراد في الإدارة هم من سيقومون بتقييم عمل المرؤوسين وسيقومون بوضع الخطة الإنتاجية لتسيير العمل لمن دونهم ، وبالمقابل يجب اختيار عمال يحققون مطالب الإدارة للوصول إلى أفضل نتائج.

2- مدة العمل: يجب أن تكون مدة العمل كافية لتحقيق الإنتاج المطلوب وفق الخطة الإنتاجية ومناسبة للعمال بحيث لا تكون بالطويلة التي ترهق العمال وتخفض جودة إنتاجهم ولا بالقصيرة بحيث لا يتحقق حجم الإنتاج المطلوب.

3-سهولة التطبيق: بحيث لا يكون نظام تقييم الأداء معقد وغير مفهوم بل أن يكون واضحا مبسطا لكي تستطيع الإدارة تطبيقه بسهولة و يفهمه الأفراد.

ومما سبق نجد أن تنظيم المؤسسات والأفراد وفق برنامج معد مسبقا يحقق أفضل النتائج وهو مايتطلبه مفهوم إدارة الأداء فهي ليست مجرد مفهوم نظري بل هي عمل متكامل.

محتوى البرنامج

تاريخ الدورة

2019-01-07

2019-04-08

2019-07-08

2019-10-07

رسوم الدورة

ملاحظة/ السعر يختلف حسب المدينة المختارة

عدد المشتركين : 1
£2880 / مشترك

عدد المشتركين : 2 - 3
£2304 / مشترك

عدد المشتركين : + 3
£2016 / مشترك

الدورات ذات العلاقة

سوق العمل

2018-12-03

2019-03-04

2019-06-03

2019-09-02

$3200