الأقسام

نظرة عامة

إن النشاط السياحي مثل أي نشاط مهني آخر يمكن أن يتعرض للمخاطر، فهناك العديد من أنواع المخاطر والأزمات السياحية التي تؤثر على عمل المنظمة السياحية بشكل فردي، أو طبيعة السياحة في البلد ككل، خاصة وأن السياحة تتصف بالحساسية العالية وتأثرها الشديد بالمخاطر الخارجية، مما يعني أنه يجب مواجهتها بشكل مباشر وصارم من قبل الإدارة السياحية والفندقية على حد سواء، وذلك عبر السعي الدءوب إلى إشباع رغبة العملاء (السياح) وتحقيق الفائض المالي في وقت واحد. يقدم هذا البرنامج خارطة طريق للتعامل مع الأزمات في هذا المجال حيث يخرج المتدرب بفائدة كبيرة.

الأهداف والفئة المستهدفة

- أهداف الدورة:

  • تعريف ادارة المخاطر .
  • التعرف على الأشكال الثلاث للمخاطر ومفهوم كل منها.
  • تحديد اهداف ادراة المخاطر.
  • معرفة خطوات عملية ادارة المخاطر.
  • التمييز بين الطرق الثلاث الشائعه للتعرف على المخاطر.
  • القدرة على التعامل مع المخاطر ومواجهتها.
  • التعرف على نشاطات ادارة المخاطر.
  • معرفة كيفية وضع خطة للتعامل مع المخاطر.

 

- الفئات المستهدفة:

  • مدراء المشاريع.
  • المستويات الاداريه في المشروع.
  • محللي المخاطر.
  • طلاب الجامعات والدراسات العليا.
  • كل من له اهتمام بالموضوع.

 

محتوى البرنامج

نقاط أساسية:

  • خطوات عملية ادارة المخاطر.
  • كيفية التعامل مع المخاطر.
  • محددات(معوقات) تحليل المخاطر.
  • كيفية وضع الخطط وتنفيذها.
  • مجالات تطبيق ادارة المخاطر.
  • نشاطات ادارة المخاطر كما تطبق على ادارة المشاريع.
  • ادارة المخاطر واستمرارية عملها.

نقاط على هامش الدورة

ما هي أهم أنواع المخاطر والأزمات السياحية؟ وكيف يمكن التغلب أو الحد من حدوثها؟

أهم أنواع المخاطر والأزمات السياحية التي يمكن أن تتعرض لها أي منظمة تعمل في صناعة السياحة والفنادق هي:

مخاطر تشويه السمعة: والتي قد تتعرض لها المنظمة السياحية بشكل فردي أو الحملات الإعلامية المنظمة لتشويه سمعة بلد بأكمله، مما يؤثر بالدرجة الأولى على صناعة السياحة في هذا البلد.

الأعمال الإرهابية: من أنواع المخاطر والأزمات السياحية حدوث عدد من الأعمال الإرهابية، وتختلف شدة تأثر المنظمة السياحية بشدة الأعمال الإرهابية التي تتراوح بين إتلاف بعض الممتلكات وبين العمليات التفجيرية أو حروب شاملة تنهي العمل السياحي بأكمله.

التلوث الجرثومي للغذاء: وهذه تعد من أنواع المخاطر والأزمات السياحية التي يمكن أن تتأثر بها منظمة واحدة فقط نتيجة سوء سمعة الإدارة فيها وسوء الخدمات الصحية سواء للفندق أو المطعم داخلها.

الكوارث الطبيعية: كالزلازل والأعاصير والحرائق وغيرها من الكوارث التي تحد من نسبة توجه السياحة إلى الأماكن التي تزداد نسبة حدوثها فيه، ويزداد الأمر فيما لو حدثت بشكل فعلي.

كيف يمكن مواجهة أنواع المخاطر والأزمات السياحية؟

على المنظمات السياحية أن تعمل على وضع خطة مترابطة ومتكاملة من أجل الحد من هذه المخاطر، ويجب أن تتضمن هذه الخطة التعاون والتنسيق مع الإدارات الأخرى مثل إدارة البيئة وإدارة التنمية والإدارات الاستثمارية وبالتأكيد التعاون الكامل مع الحكومات، كذلك أن تعمل المنظمة على إيجاد الحلول العملية للحد من آثار المخاطر فيما لو حدثت، وهذا يتطلب دراسة شاملة حول مسبباتها الفعلية ووضع كافة الخطط البديلة لاحتواء الأزمة على كافة المستويات، وإدراك وجوب الإسراع في إدارة الأزمات، لأنه وفي حال تفاقمت قد تؤدي إلى تدمير السياحة بالكامل.

إن الأكاديمية البريطانية للتدريب والتطوير تسعى جاهدة بأن تقدم الفائدة المطلقة لطلابها، ومن منطلق الأهمية في عمل الإدارات تقدم لكم الأكاديمية دورات متعددة حول: عملية إدارة المخاطر وإدارة استمرارية الأعمال وإدارة الأزمات بما فيها أنواع المخاطر والأزمات السياحية.

تاريخ الدورة

2018-08-27

2018-11-26

2019-02-25

2019-05-27

رسوم الدورة

ملاحظة/ السعر يختلف حسب المدينة المختارة

عدد المشتركين : 1
$3700 / مشترك

عدد المشتركين : 2 - 3
$3330 / مشترك

عدد المشتركين : + 3
$2960 / مشترك

الدورات ذات العلاقة

دورة الاقتصاد السياحي وخصائصه

2018-09-03

2018-12-03

2019-03-04

2019-06-03

$3700